تأسست جامعة روجآفا عام 2016 بمدينة قامشلو في وقت كانت تمر بها سوريا عامة وروجآفا/شمال وشرق سوريا خاصة بأزمة الحرب وأوضاع طارئة، لذا كانت هذه الجامعة هي من إحدى مكتسبات ثورة روجآفا، وكان الهدف من تأسيسها فتح المجال أمام الطلبة الذين انقطعوا عن دراستهم وجامعاتهم بسبب الأزمة السورية وانقطاع التواصل الجغرافي بين عدة مناطق لمتابعة تعليمهم العالي، بالإضافة إلى أن افتتاحها كانت رداً على حالة تدهور القطاع التعليمي جراء الهجرة والنزوح التي شهدها الشعب السوري اثر تلك الأزمة، فكانت جامعة روجآفا من أحد الحلول لإعادة إحياء وتطوير القطاع التعليمي.

جامعة روجآفا التي ولدت حديثاً لاتزال تستكمل مراحل بنائها وتطوير ذاتها، وتتخذ من تجارب الجامعات العالمية أساساً لها، وفي نفس الوقت تعتمد على الميراث الفلسفي والقيم التاريخية والاجتماعية في موزوبوتاميا، وتهدف جامعتنا إلى خلق تطور نوعي من الناحية العملية والأكاديمية بداخلها، وهي على قناعة بأنها ستحدث تغييراً نوعياً في بنية التعليم وخاصة في الشرق الأوسط، وإزالة بعض الأمراض والسلبيات التي دخلت جسم القطاع التعليمي.

إن التعليم والتدريب المستمد من الذهنية السلطوية والتي فرضت على المجتمع تضعف الشخصية المندفعة والقوة الجوهرية التي تحاول احداث التطوير، وتقف عائقاً أمام البحث والشرح والتعمق في العلم، لأن هذا النوع من التعليم يعود المتعلم على الحفظ والدوغمائية والقوالب الجاهزة، ويبعده عن التعلم والبحث، وهذا النوع من التعليم يحدث خلالاً في بنية التعليم وهو أحد أسباب الأزمة التي يعيشها المجتمعات في الشرق الأوسط.

إن جامعة روجآفا ستعمل بإصرار لتغيير تلك المفاهيم الخاطئة في البنية التعليمية وتحدث نقلة تاريخية في جوهر التعليم المجتمعي، وسيكون هذا من أحد أهدافها والتي وضعت له البرامج، وذلك بالاعتماد على القيم والفلسفة المجتمعية.

المهمة والهدف

جامعة روجآفا هي صاحبة المهمة والهدف التي تطمح من خلاله إلى إعداد وتطوير مجتمع وشخصيات علمية بحثية، مبدعة، وصاحبة ذهنية فاعلة وخلاقة وحرة وتطمح إلى التحرر، يعمل على البحث وجمع المعلومات المتوفرة في مجتمعه المحلي والعالمي ويجري عليها البحث العملي ويتجه بها نحو مستويات أعلى، ويعمل على تطويرها، ويتقرب بتقدير واحترام للطبيعة والمجتمع والمرأة، ويكون منفتحاً على كافة الثقافات والأديان والمعتقدات ويؤمن بالتنوع، وإن خلق تلك الشخصية العلمية التي تطور ذاتها عبر التدريب في كافة المجالات وعبر تحمل الأعباء الاجتماعية والسياسية، هو أحد أهداف جامعتنا.

ومن أحد أهدافنا الأساسية، أن يتم وضع العلاقة بين العلم والحياة بعين الاعتبار، أي أن يسأل المتعلم نفسه، لماذا أتعلم؟ وما الهدف من علمي؟ وأن يحصل على جوابه في الحياة العملية، أي أن يكون علمه مفيداً لمجتمعه ويطبق ما تعلمه عملياً.

القيم والرؤى

جامعتنا على يقين بأن هناك حاجة ماسة إلى الفلسفة والقيم وحالة اجتماعية جديدة في مجتمعنا، وهذه بحاجة إلى ذهنية ورؤية ديمقراطية، إيكولوجية، اجتماعية ومؤمنة بالحرية الطبيعية، وعليه فإن العلم والمعرفة التي تطورها الجامعة تعتمد على تلك القيم والرؤى، وفي طريقة وشكل التدريب تعتمد على منهج علمي “ميتولوجي” نابع من تلك الحقائق التي تتخذ من جدلية البحث الطبيعية والاجتماعية أساساً لها.

وعليه فإن الجامعة تتخذ عدة قيم تستند عليها كأساس لارتقائها والتي تعتبرها جوهر ومحرك المجتمع ومنها “الإيكولوجية والحماية الذاتية، والمجتمع الديمقراطي، وحرية المرأة، والانفتاح على كافة مكونات وشرائح المجتمع، النقد البناء والإبداع، البحث والتجريب”.

وإن جامعة روجآفا صاحبة تلك القناعة والسعي لتحقيق تلك القيم والأهداف والفلسفة التي تعتمد عليها وتطورها، وتكون في نفس الوقت منفتحة على النقد البناء الشخصي والعام، لتكون قادرة بذلك على مواكبة التطور العلمي، وأن تكون صاحبة فكر خلاق ومبدع متطور باستمرار.

كليات ومعاهد جامعة روجآفا

1-كلية البترول والبترو كيمياء: تأسست عام 2016. مبنى الكلية وسكنها الجامعي يقعان في ناحية رميلان، وسنوات الدراسة فيها هي 5 أعوام.

2- كلية الزراعة: تأسست عام 2016، مركزها مدينة قامشلو سنوات الدراسة فيها 5 أعوام.

3-كلية العلوم التربوية: تأسست عام 2016، وتضم الأقسام التالية “فيزياء، كيمياء، علوم، رياضيات، تاريخ، جغرافية، معلم صف” ومركزها موجود في مدينة قامشلو، وسنوات الدراسة في أقسامها هي 4 أعوام.

4-كلية هندسة العمارة البيئية والمعهد المدني: تأسست عام 2019، مركزها في مدينة الحسكة، الدراسة في الهندسة البيئية 5 أعوام، أما المعهد المدني فهي عامان فقط.

5-كلية اللغة والعلوم الاجتماعية: وتضم عدة أقسام “اللغة والأدب الكردي، الفنون الجميلة، علم المرأة “جنولوجي” وتأسست هذه الأقسام خلال عامي 2016 و 2017 بالإضافة إلى قسم الترجمة الإنكليزية التي تأسست عام 2019، وكل هذه الأقسام تم ضمها تحت اسم كلية اللغة والعلوم الاجتماعية في العام الدراسي 2019-2020، وسنوات الدراسة لقسمي اللغة والأدب الكردي، والفنون الجميلة هي 4 أعوام، أما عام المرأة والترجمة الإنكليزية فهي عامان فقط.

6-المعهد العالي للميكاترونيك: تأسست عام 2019-2020 في مدينة قامشلو، سنوات الدراسة فيها 3 أعوام.

7-المعهد الإدراي والمالي: تأسست عام 2018 في مدينة قامشلو، وسنوات الدراسة فيها عامان.